دراسة ميدانية واسعة تؤكد أهمية وفعالية أخذ جرعتين من لقاح كورونا
 التاريخ :  20/07/2021 10:58:20  , تصنيف الخبـر  كلية هندسة المواد
Share |

 كتـب بواسطـة  اعلام كلية هندسة المواد  
 عدد المشاهدات  374

دراسة ميدانية واسعة تؤكد أهمية وفعالية أخذ جرعتين من لقاح كورونا

تحث كلية هندسة المواد كافة منتسبيها و طلبتهخا باخذ جرعتي لقاح فايروس كورونا لحماية الانفس و الاخرين من هذا الوباء اللعين و حث الاخرين على المبادرة لاخذ اللقاح و تحصين النفس من المرض , حيث كدت أكبر دراسة على أرض الواقع حتى الآن بِأن لقاح بيونتيك- فايزر وفّر حماية بلغت نسبتها أكثر من 95 في المئة ضد فيروس كوفيد-19




قال معدو أكبر دراسة ميدانية الخميس (السادس من مايو/ أيار 2021) أن نسبة حماية لقاح بيونتيك- فايزر من المرض بلغت حوالي 95 بالمئة. وتأتي هذه البيانات استنادا إلى حملة التلقيح الوطنية والتي بينت أن هناك دليلا واقعيا على أن الوباء يمكن القضاء عليه من خلال برامج التطعيم العالمية السريعة. وأشاروا إلى أنه كانت حملة التلقيح "المحرك الرئيسي لانخفاض عدد الإصابات بكوفيد-19".




ووجدت الدراسة أن جرعتين وفرتا حماية من العدوى نسبتها 95,3 بالمئة وحماية من الوفاة نسبتها 96,7 بالمئة بعد سبعة أيام من الجرعة الثانية. وبعد 14 يوما، ازدادت نسبة هذه الحماية إلى 96,5 في المئة و98 في المئة على التوالي. لكن نسبة الحماية كانت أقل بكثير لدى الأشخاص الذين تلقوا جرعة واحدة فقط من اللقاح. وبعد الجرعة الأولى بما بين7 و14 يوما، بلغت نسبة الحماية من العدوى 57,7 في المئة ونسبة الحماية من الوفاة 77 في المئة.




وأشار جوناثان بال أستاذ علم الفيروسات الجزيئية في جامعة نوتنغهام والذي لم يشارك في البحث إلى أن "الأهم من ذلك أن الدراسة تظهر أن جرعتين من اللقاح تزيدان بشكل كبير من المناعة والحماية". وأضاف "هذا هو السبب في أنه من المهم أن يحصل الأشخاص على الجرعتين".




وكانت أكبر دراسة على أرض الواقع للقاح بيونتيك- فايزر، والتي أجريت أيضا في إسرائيل، أصغر بخمس مرات تقريبا من الدراسة الحالية، وشملت 1,2 مليون شخص. وكتب إيال ليشام من مركز حاييم شيبا الطبي وأنيليس ويلدر سميث من مدرسة لندن للعلوم المتعلقة بالصحة وطب الأمراض الاستوائية في مقال أن نتائج الدراسة "تشير إلى أن نسب الحماية العالية التي يوفرها اللقاح، قد توفر مخرجا من الوباء". وقال الباحثان اللذان لم يشاركا في هذه الدراسة "للأسف، لا يمكن تكرار التحصين السريع على مستوى السكان بسهولة في العديد من البلدان الأخرى". وأضافا "الاستخدام العالمي للقاح (بيونتيك- فايزر) محدود بسبب مشكلات الإمداد والتكاليف المرتفعة ومتطلبات التخزين في درجات حرارة منخفضة للغاية"





بناءا على توجيه معالي الوزير المحترم بتاريخ 11-7-2021 بضرورة متابعة نسب التلقيح ضد وباء كورونا المستجد في جامعاتنا الحكومية والاهلية واعتماد احصائية اسبوعية تطلقها الوزارة حول نسب اللقاح من اجل تحصين مؤسساتنا العلمية والتهيؤ لعودة الحياة الجامعية ... فقد تنسب اعتماد الرابط الالكتروني التالي لجمع المعلومات بخصوص تلقي منتسبي الوزارة والطلبة للقاح:-

https://eliraq.com/vaccinated-university-statistics/

 وسوف يقوم الفريق الوزاري للتعلم والتحول الرقمي بمعالجة الاحصائيات الواردة بشكل اسبوعي واعلانها لكل جامعة حكومية او جامعه / كلية اهلية .

وتقبلوا فائق التقدير