دراسة في هندسة المواد تبحث تاثير الغمر المسبق بمثبط عضوي على مقاومة التاكل بوصلة لحام
 التاريخ :  04/07/2018 07:10:21  , تصنيف الخبـر  كلية هندسة المواد
Share |

 كتـب بواسطـة  زيد فلاح عزيز  
 عدد المشاهدات  179

دراسة في هندسة المواد تبحث تاثير الغمر المسبق بمثبط عضوي على مقاومة التاكل بوصلة لحام
 
جرت في كلية هندسة المواد دراسة للباحث في قسم هندسة المعادن امير مهدي اسماعيل وباشراف الاستاذ المساعد الدكتورة اقبال محمد سعيد حول دراسة  تاثير الغمر المسبق بمثبط عضوي على مقاومة التاكل لمقطع اللحام

 
اوضح الباحث ان الهدف من بحثه الحالي هو لتحسين مقاومة التآكل لوصلة لحام ملحومة بطريقة ( القوس المعدني المغلف ) من الفولاذ وطئ الكاربون عن طريق غمرها بمثبط عضوي.

 
الفولاذ الواطئ الكاربون ( اقل من 0.2 % كاربون ) له استخدامات واسعة بسبب الخواص التي يمتلكها   ( قابلية التشغيل, قابلية اللحام, قابلية التعامل الحراري ) لكنه يمتلك خواص تآكليه رديئة وخاصة بعد اللحام لذلك تم استخدم هذا المثبط العضوي لتحسين هذه الخاصية حيث يمتاز المثبط  برخصه وخلوه من السموم وقلة الكلفة بالإضافة الى تواجده في الحدائق على مدار السنه.

 
واشار ان اختبارات الغمر واستكمال تافل استخدمت قبل وبعد اللحام وبوجود وغياب المثبط.
ايضاً اختبارات عدة شملت التركيب البلوري, الصلادة, الوزن المفقود, والنقصان في اختبارات التأكل كلها اختبارات استخدمت لتقييم المثبط العضوي .

 
جميع النتائج اظهرت تحسن كبير في السلوك التاكلي للفولاذ حيث حدث انخفاض كبير للوزن المفقود للعينات (الغمر المسبق )  في ماء الاسالة  و3 % في ماء البحر ولمدة ( 48 ساعة ) بلغت (0.22 , 0.86) على التوالي بينما مقدار الكفاءة بلغت (77.8 ,86.6 ) على التوالي.